أيام الأسبوع : 09.00 - 20.00
السبت: 09.00 - 18.00

زراعة الاسنان

السن المزروع, هي عبارة عن جذور اسنان اصطناعية من معدن التيتانيوم, لا تسبب اي اعراض جانبية ضارة للجسم, وتغرس مكان الاسنان المفقودة او الاسنان الناقصة منذ الولادة. وقد اثبتت دراسات عديدة على أن هذه المواد متوافقة مع انسجة الجسم و أنها . صديقة لأنسجة جسم الانسان بسنبة 99 بالمئة. ولذلك فإن كل التعليقات التي تقول ان الغرسات ممكن ان ترفض من قبل جسم الانسان او انها تحمل خطر الاصابة بالسرطان وانها لا يمكن ان تتطبق للنساء هي اقاويل خاطئة بالتأكيد. ولكن مع هذا يجب الاخذ بعين الاعتبار ان زراعة الاسنان لا يمكن ان تطبق على كل الأفراد.  وتهدف زراعة الاسنان على ان تعمل الغرسات في فم الانسان طوال حياته بدون اية مشاكل.

ما هي الحالات التي تطبق فيها زراعة الاسنان؟

نقص سن أو اكثر من سن,

في الحالات التي لا يرغب فيها باقتلاع الاسنان المجاورة للتجويف الموجود في الفكين من اجل صنع جسر الاسنان,

في حالة عدم وجود السن الخلفي ولذلك عدم امكانية صنع جسر اسنان,

في حالة عدم وجود اي اسنان في الفك, وعدم امكانية استخدام طقم الاسنان او عدم رغبة المريض باستخدامه. 

المرحلة التي تلي زراعة الاسنان

بعد ان يتم وضع الغرسات ينتظر الى ان تلتحم مع العظم. في الاشخاص السليمين و العظام السليمة تقدر هذه المدة بحوالى شهرين او 3 اشهر. في هذه المرحلة يتم وضع تيجان ثابتة مؤقتة أو تيجان تنزع وتركب وفقاً لحالة العظم وعدد الاسنان المزروعة. في حال استخدم مسحوق العظام في عملية الزراعة تطول هذه المدة, وسبب هذا هو ذوبان مسحوق العظام وتشكيله لعظم جديد في منطقة الزراعة, في هذه الحالات تتغير مدة الشفاء من 6 الى 12 شهرا.

الزراعة بطريقة الدليل الجراحي, من اجل زراعة بدون الم او انتفاخ و من دون اي قطب.

بواسطة الصور الشعاعية المحورية يتم صنع فك افتراضي على الحاسوب. ويتم القيام بعملية الزراعة على الفك الافتراضي, وبواسطة هذه العملية يتم صنع دليل خاص للشخص, وبمساعدة هذا الدليل الجراحي يتم تركيب الغرسات بالوضعية والزوايا المثالية. باستخدام هذه التقنية تنقص مدة العملية الجراحية الى الحد الادنى وفي نفس الوقت تكون مدة شفاء اللثة قصيرة جدا.

 

صحية، وابتسامة مرحة، ونحن إعادة تصميم ابتسامتك

اتصالات