أيام الأسبوع : 09.00 - 20.00
السبت: 09.00 - 18.00

معالجة القناة السنية ( المعالجة اللبية )

معالجة القناة هو الاسم المطلق على جميع عمليات التداوي التي تهدف إلى معالجة الأمراض المتعلقة بالأوعية والأعصاب الموجودة داخل السن.

يتكون النسيج الضام المغذي للسن من أوعية دموية وأعصاب. عملية تداوي القناة تشمل جميع عمليات قياس أبعاد جذر السن باستخدام التصوير الشعاعي, و استنادا إلى هذه القياسات استخراج لب السن , إعادة تشكيل القنوات, غسل القنوات وتعقيمها , وملء الفراغات الهوائية لإنهاء وجود الكائنات المجهرية من جراثيم و غيرها .

باستخدام تقنية تداوي القناة تستطيع الأسنان داخل الفم في الاستمرار بقيام عملها في المساعدة في عملية مضغ الطعام  وهذا بدوره يسمح للعظام الموجودة في تلك المنطقة بالبقاء في حالة فعالة مما يمنع تآكل عظام الفك

كيف يلتهب نسيج لب السن ؟ وكيف نعالجه ؟

يلتهب اللب عند تقدم التسوس الى منطقة العاج في السن دون معالجة بالإضافة إلى الضربات القوية التي تتعرض لها الأسنان. بعد الالتهاب, يمكن لنسيج اللب أن يصاب بالتلف بالإضافة إلى الشعور بآلام شديدة في السن. في هذه الحالات تطبق تقنية تداوي القناة. تهدف العملية إلى عزل و إبعاد النسيج الملتهب في السن ثم ملء الفراغ المتبقي بمواد صديقة غير ضارة للأنسجة. تستطيع الأسنان القيام بعملها في الفم لسنوات طويلة بعد أن يتم عمل الحشوات العلوية لها. 

هل يتغير لون الأسنان المعالجة بعد عملية المعالجة اللبية ؟

نتيجة للصدمات أو عملية تداوي القناة يمكن للأسنان ان يتغير لونها للون البني , الزهري أو الرمادي . إذا كان تغير اللون نتيجة صدمة نقوم أولا بمعالجة القناة ثم بعملية تبييض الأسنان. أما اذا تغير اللون بعد معالجة القناة يتم فحص الأسنان بالصور الشعاعية , إذا تبين أنه لا يوجد مشكلة في تداوي القناة يتم القيام بالعملية من جديد ثم تتم عملية تبييض الأسنان.

ما هي فوائد معالجة القناة ؟

ممكن أن نفقد الأسنان بسبب الآلام الشديدة نتيجة التهاب لب السن أو الآفات المتشكلة على أطراف الجذور. تقنية معالجة القناة تحافظ على مقاومة الأسنان في الفم و تسمح لها بالقيام بعملها في مضغ الطعام لسنوات طويلة بالإضافة إلى الحفاظ على النواحي الجمالية لها.

صحية، وابتسامة مرحة، ونحن إعادة تصميم ابتسامتك

اتصالات